الصدفية
د. صالح مسفر الغامدي
استشاري الأمراض الجلدية والتناسلية والليزر رئيس قسم الأمراض الجلدية والتناسلية والليزر بمستشفى خميس مشيط العام
الثلاثاء، 20 ذو القعدة 1437هـ

·         الصدفية مرض جلدي مزمن وشائع يصيب 2% من البشر.

·         يحدث لمن لديهم قابلية وراثية وفي الغالب تاريخ عائلي ايجابي.

·         العوامل البيئية تشمل: الانتاتات البكتيرية العقدية والإصابات والضغط النفسي.

·         قد يكون التدخين والكحول والضغط النفسي ضاراً (مؤذياً).

·         تظهر الصدفية على شكل لويحات حمراء واضحة الحدود مع قشور فضية.

·         الأماكن المعتادة لظهور الصدفية هي فروة الرأس، المرفقين، الركبتين وأسفل الظهر.

·         تظهر الصدفية النقطية على شكل حطاطات قشرية صغيرة وشبيهة بنقط المطر.

·         تتحسن معظم الحالات بضوء الشمس بينما تتدهور القليل منها.

·         الأظفار: انحلال (انفكاك الأظفار وتنقيرها (أو تحفرها) وظهور بق بلون سمك السلمون.

·         أكثر أنواع الصدفية شيوعاً هي اللويحية المزمنة حيث يوجد بها لويحات حمراء قشرية على المرفقين، الركبتين وأسفل المنطقة القطنية ولهذه اللويحات قشور فضية وحواف بارزة، تتشكل اللويحات القشرية في الفروة وعلى خط الشعر والأذنين.

·         يظهر الطفح في الثنيات بدون قشور وإنما كطفح أحمر فقط. وقد تكون اليدان والقدمان قشريتين أو تغطى ببثور حمراء بنية صغيرة. وعلى عكس الاعتقاد السائد فإن الصدفية قد تسبب حكة.

·         بالحك المستمر للقشور التي على اللويحات يحصل نزيف نقطي يعرف بعلامة أوزبتز، وقد يظهر لدى الأطفال والمراهقين آفات قشرية صغيرة جداً وهو ما يعرف بالصدفية النقطية وهذا يحصل عادة بعد التهاب الحلق والذي يعمل كمثير للطفل ومن لديهم القابلية.